أخباربلجيكا

كورونا في بلجيكا…القلق نتيجة إرتفاع معدلات انتشار فيروس الكورونا

بدأت السلطات المحلية في بلجيكا القيام بالخطة التي تتضمن التفكيك التدريجي للحجر الصحي حيث في بداية الأسبوع قامت السلطات بفتح المتاجر الغير أساسية أبوابها أمام المواطنين في الدولة وفي خلال الأسبوع المقبل من المقرر ان يعود الأطفال الى المدارس مرة اخرى، بالإضافة ايضاً الى السماح للمراكز الثقافية في بلجيكا إستئناف العمل ،لكن يوجد هناك مخاوف محتملة من إنتشار الفيروس بين المواطنين في الدولة مرة اخرى والذي لازال موجوداً حتى هذا التاريخ.

حيث أن الخبراء في بلجيكا قد شرحوا بشكل جدي أنه كان من الضروري بشكل خاص أن لا يتعدى معدل إنتقال وانتشار الفيروس R0 في حالة ارتفاعه الى 1، ومن جهة اخرى أكد العالِم المختص في مجال الفيروسات ستيفن فان جوشت لشبكة VTM Nieuws  الاخبارية أنه لا يوجد أي سبب يدعو للقلق من هذا الأمر على الرغم من حدوث هذه الزيادة.

وفقاً لما ورد من أخبار بهذا الخصوص، إرتفع معدل العدوى بفيروس الكورونا في بلجيكا في هذا الاسبوع الى 0.8 بينما كان 0.6 قبل أسبوعين تقريبا من الآن واستمر في هذه النسبة لحتى الأسبوع الماضي ويبقى السؤال المطروح هل هذه النسبة سوف تعيدنا إلى الحجر الصحي مرة أخرى نتيجة الاصابة بفيروس الكورونا ؟

وقال السيد فان جوشت عن ارتفاع معدل انتقال العدوى وانتشارها من 0.6 إلى 0.8 في بلجيكا “لا يزال من السابق لأوانه الحديث عن تخفيف الإجراءات لترجمتها إلى معدلات التلوث، وأضاف إلى حديثة “أن تأثير بدء الخروج من الحجر على معدل الإصابة بالفيروس لا يكون في غضون أسبوع أو أسبوعين، اما بالنسبة الى ما نراه نحن في الوقت الحالي هو أن الأرقام إيجابية للغاية ، لكننا ما زلنا مستمرين في موجة الحجر الصحي الصارم والشديد والمفروض خلال الشهر الماضي.

وأشار عالم الفيروسات الفلمنكي إلى أن نسبة الزيادة الملحوظة حاليًا لا تعكس اتجاهًا صعوديًا حقيقي في انتشار العدوى بفيروس كورونا في بلجيكا ويقول ايضاً  “ما زلنا غير مقتربين من العودة إلى معدل التكاثر 1 ، وليس لدينا من احصائيات تشير إلى أننا متجهون نحو هذا الحد أو الى ما بعده .

وللتذكير ،فأن R0 هو معدل التكاثر الأساسي لفيروس الكورونا المستجد حيث يشير إلى اعداد الأشخاص المصابين من قبل شخص واحد مصاب بفيروس الكورونا.

إذا كان المعدل الأساسي أعلى من 1 في دولة ما أو منطقة معينة، فهذا الامر يعني أنه في المتوسط ​​سوف يصيب المريض الحامل لفيروس الكورونا أكثر من شخص واحد وبالتالي فأن الزيادة في انتقال العدوى سوف تجعل الوباء يتقدم بشكل سريع للغاية ولكن في حال كان المعدل أقل من 1 ، فإن هذا الأمر يعكس اتجاهًا مشجعًا ومحفزاً بخصوص هذا الوباء.حيث كل مريض سوف ينقل العدوى الى أقل من شخص ثالث ، ومن ثم سوف سكون هناك تراجع في معدل انتشار الوباء ومن ثم الاختفاء في نهاية الامر، وفي دولة بلجيكا يعني معدل 0.8 حاليا اي أن كل 10 أشخاص مصابين بالفيروس ينقلون العدوى إلى 8 أشخاص آخرين .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

الرجاء تعطيل منع الإعلانات مؤقتا لتستطيع تصفح الموقع - الإعلانات هي الدعم الوحيد كي نستمر